بيان صادر عن وزارة التربية والتعليم



قالت وزارة التربية والتعليم، “إنه في ضوء الاعتداء الأخير على معلمي مدرسة العبيات في مديرية تربية بيت لحم؛ ومع تنامي حالات الاعتداء على المعلمين؛ فإن الوزارة ومن باب حماية المعلمين والكوادر التعليمية؛ تنظر بخطورة بالغة لهذه الاعتداءات، وتؤكد أنها لن تتنازل عن الحق العام؛ باعتبار الاعتداء جُرماً بكل ما للكلمة من معنى ، والوزارة لن تتهاون مع أي اعتداء يطال معلمينا”.

وأكدت الوزراة “أنها تتابع مع الجهات الأمنية والقانونية كل ما من شأنه ردع كل من تسول له نفسه المس بهيبة المؤسسة التعليمية، منوهةً إلى أن استسهال البعض التطاول على حرمة المدارس سلوك مدان جملةً وتفصيلاً”.

كما جددت “التربية” إدانتها للعنف داخل المدارس أياً كان مصدره، وهي تتابع مع الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين؛ موضوع الاعتداءات على الكوادر الإدارية والتدريسية على أعلى المستويات؛ مؤكدةً أن وقف ومنع تكرار مثل هذه الحوادث المُدانة يتطلب إسناداً مجتمعياً.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة