الرئيس يعزي عائلة مفلح باستشهاد ابنها ويطالب بتوفير الحماية الدولية لشعبنا



هاتف رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم السبت، حمدي مفلح معزيا باستشهاد نجله عمار، في جريمة إعدام بشعة ارتكبها جندي إسرائيلي بدم بارد.

واستنكر الرئيس هذه الجريمة البشعة، التي تأتي ضمن سلسلة من الجرائم التي يرتكبها الاحتلال يوميا، ما يستوجب تدخلا عاجلا لتوفير الحماية الدولية لشعبنا الأعزل.

وأعرب الرئيس عن تعازيه الحارة لوالد الشهيد، سائلا الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

من جانبه، شكر والد الشهيد مفلح، الرئيس على هذه اللفتة.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة