الاحتلال يواصل بناء المصعد الكهربائي التهويدي في المسجد الإبراهيمي



تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي، العمل في بناء المصعد الكهربائي التهويدي في المسجد الإبراهيمي الشريف بمدينة الخليل، لتسهيل اقتحامات المستوطنين.

وقال مدير أوقاف الخليل نضال الجعبري لــ”وفا”، اليوم الإثنين، إن قوات الاحتلال تواصل عمليات الحفر وصب “الباطون” بآليات ثقيلة في الساحات الخارجية الغربية للحرم الابراهيمي، تنفيذا لما يسمونه “المسار السياحي”، كما تعمل على اتمام تركيب المصعد الكهربائي على الواجهة الرئيسية للحرم.

من جانبه، اعتبر مدير الحرم الابراهيمي غسان الرجبي، أن ما تقوم به قوات الاحتلال انتهاكا صارخا للحرم الشريف، وعبثا غير مسبوق بمعالمه التاريخية.

بدوره، قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، رئيس دائرة حقوق الانسان والمجتمع المدني أحمد التميمي لـ”وفا”، إن الاحتلال يواصل تنفيذ حفرياته في محيط الحرم، ضمن سياسته الهادفة لتهويده وتغيير ملامحه التاريخية والحضارية، والاستيلاء على ساحاته ومرافقه.

وطالب دول العالم بالتصدي لممارسات سلطات الاحتلال التهويدية في الحرم الابراهيمي، مشيرا إلى أنه بات مسرحا تُنتهك فيه الحرمات الدينية، ويخضع بشكل كامل لسيطرة الاحتلال ومستوطنيه.

تجدر الاشارة إلى أن سلطات الاحتلال شرعت في شهر آب/أغسطس من العام الماضي، بتنفيذ مشروع تهويدي على مساحة 300 متر مربع من ساحات المسجد الإبراهيمي ومرافقه، يشمل حديقة توراتية وتركيب مصعد كهربائي، لتسهيل اقتحامات المستوطنين، حيث تم تخصيص 2 مليون شيكل لتمويله.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة