برشلونة يعود لسكة الانتصارات من بوابة ليفانتي

أوقف برشلونة مسلسل نزيف النقاط في “الليغا”، خلال الجولتين الأخيرتين بفوزه المستحق على ضيفه ليفانتي بنتيجة 3-0، اليوم الأحد، على ملعب كامب نو، ضمن مواجهات الجولة السابعة في الدوري الإسباني.

انقض لاعبو “البلاوغرانا” على المباراة منذ بدايتها، ولم يمنحوا الضيوف أي فرصة لالتقاط الأنفاس بهدفين مبكرين، وخاطفين في غضون 8 دقائق.

وجاء هدف الافتتاح بعد 6 دقائق فقط من صافرة البداية من ركلة جزاء، سجلها النجم الهولندي ممفيس ديباي، رافعاً رصيده إلى 3 أهداف هذا الموسم.

ولم تكد تمر 8 دقائق حتى تقدم الفريق الكاتالوني بهدف جديد بتوقيع لاعب هولندي آخر، وهو المهاجم لوك دي يونغ، الذي استغل تمريرة سحرية من الأمريكي جورجينيو ديست، ليضع الكرة بهدوء على يمين حارس الضيوف أيتور فرنانديز، ليدشن سجله التهديفي بقميص البرسا، في ثالث مباراة رسمية يشارك فيها مع الفريق.

وفي الوقت المحتسب بدلاً من الضائع، سجل أنسو فاتي عودته للبرسا بعد غياب طويل للغاية بسبب الإصابة، بالهدف الثالث، بتسديدة من على حدود المنطقة.

ورفع برشلونة رصيده إلى 12 نقطة، يأتي بها في المركز الخامس، مع مباراة مؤجلة له أمام إشبيلية، بينما استقبل ليفانتي خسارته الثالثة هذا الموسم، ليظل رصيده عند 4 نقاط في المركز 17 مؤقتاً، ويبقى مهدداً بدخول منطقة الخطر.

مقالات ذات صلة