رونالدو يرد على اتهامات بونوتشي وكيليني

رد البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم مانشستر يونايتد على الاتهامات التي وجهت له من زميليه السابقين في يوفنتوس ليوناردو بونوتشي وجورجيو كيليني.

وانضم رونالدو إلى مانشستر يونايتد في آخر أيام الميركاتو الصيفي الماضي قادمًا من يوفنتوس، نظير 15 مليون يورو كقيمة ثابتة، بالإضافة إلى متغيرات تصل إلى 8 ملايين يورو.

وقال موقع “كالتشيو ميركاتو” الإيطالي، إن بونوتشي وكيليني هاجما رونالدو في الأيام الأخيرة، بسبب توقيت رحيله عن السيدة العجوز (28 أغسطس).

وصرح كيليني: “كان من الأفضل لنا أن يغادر رونالدو مبكرًا كي يستعد الفريق لهذا الأمر. إنه شيء نحن من ندفع ثمنه”، بينما قال بونوتشي: “الآن نلعب كفريق، بينما قبل كذلك كنا نخدم كريستيانو رونالدو”.

ووفقًا للموقع الإيطالي فإن رونالدو رد على هذه الاتهامات، قائلًا: “أضع المجموعة أولاً. إن الفوز كفريق أسهل من حصد الألقاب بشكل فردي”.

وأضاف: “يجب أن يعرف الجميع أدوارهم. أعرف متى يحتاج فريقي إلي، وأعرف دوري في النادي: أنا أسجل وأساعد الفريق بخبراتي ومعرفتي لكيف تسير المباريات”.

وختم: “إذا كان الجميع يفكر على هذا النحو، ويضحون بأنفسهم من أجل الفريق، أعتقد أننا سنكون فريقًا أفضل”.

مقالات ذات صلة