مفاجأة .. اللوائح تهدد بضياع انتصار تونس أمام فرنسا



فجر تقرير صحفي فرنسي، مفاجأة تهدد بضياع الانتصار التاريخي لمنتخب تونس أمام الديوك، مساء الأربعاء، في الجولة الثالثة لكأس العالم “قطر 2022”.

وذكرت شبكة “راديو مونت كارلو” أن المادة رقم 10 من لائحة مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم IFAB، تبطل قرار إلغاء هدف أنطوان جريزمان، الذي سجله في مرمى تونس بالثواني الأخيرة.

وأوضحت الشبكة الفرنسية، أن هذه المادة تمنع لجوء حكم المباراة لتقنية الفيديو حال استئناف المباراة بعد توقفها باستثناء حالات معينة، مثل الخطأ في تحديد الهوية أو حدوث سلوك غير لائق مثل العنف والبصق والعض أو الألفاظ النابية وغيرها من التصرفات الخارجة عن النص.

ونشرت “مونت كارلو” صورة من ملعب المباراة، تؤكد أن الحكم النيوزلندي ماتيو كونجر، استأنف بالفعل المباراة مجددا بركلة بداية من منتخب تونس قبل أن يطلق صافرة النهاية، وهي اللقطة التي لم يلتقطها البث التليفزيوني مباشرة.

وأكدت أيضا “وفقا لهذه الصورة، فإن قرار الحكم باللجوء مجددا لتقنية الفيديو، يبقى باطلا ويتعارض مع لوائح الفيفا، وقد يعطي منتخب فرنسا فرصة التعادل، ويحرم تونس من انتصارها الأول على الديوك”.

وختمت الشبكة الفرنسية تقريرها، بأن القرار الآن في يد لجنة اللوائح والقوانين بالاتحاد الدولي، لكن لم يتحدد بعد موعد الرد على شكوى الاتحاد الفرنسي.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة