ضابط كبير في الجيش يكشف عيوبا خطيرة داخل قوات الاحتلال

كشف ضابط سابق في جيش الاحتلال، اليوم السبت، عن عيوب خطيرة داخل جيش الاحتلال، يمكن أن تظهر خلال أي حروب مستقبلية تكون فيها دولة الاحتلال طرفا.

ونقلت صحيفة معاريف العبرية، اليوم السبت، عن الجنرال إسحاق بريك، رئيس لجنة الشكاوى السابق بجيش الاحتلال، أنه من بين العيوب الواضحة بين قواته النقص الحاد في القوى العاملة، خاصة بين الجنود، وكذلك أصحاب الخبرات العملياتية، فضلا عن صيانة المعدات والأجهزة العسكرية.

وأكد الضابط في جيش الاحتلال أن مخازن الأسلحة والقواعد العسكرية الإسرائيلية تتعرض، دوما، لحالات السرقة، سواء معدات أو أجهزة أو أسلحة عسكرية، كما أن بعض المخازن يتم فيها عمليات التخزين بشكل خاطئ، مع وجود نقص حاد في سائقي الشاحنات والسيارات الثقيلة.

وشدد على أنه مع وجود مثل هذه العيوب أو النواقص في الجيش، فإنه لا يمكنه دخول حرب متعددة الجبهات.

وأفاد بأنه رغم وجوده في حالة الاحتياط العسكرية، لكنه يتواصل مع نظرائه من الضباط الكبار الحاليين في جيش الاحتلال، ويعلم منهم ويطلع على مجريات الأمور داخل قواته العسكرية، هو ما يحذر من خلاله بأن تلك النواقص والعيوب لا يمكن معها الدخول في حرب حقيقية.

(سبوتنيك)

مقالات ذات صلة