بعد رصد أوميكرون.. مدينة صينية تجري اختبارات لـ14 مليونا

بدأت مدينة تيانجين الساحلية الصينية القريبة من العاصمة بكين، اختبارات جماعية لسكانها البالغ عددهم 14 مليونا يوم الأحد.

وجاءت هذه الخطوة بعد أن ثبتت إصابة مجموعة من 20 طفلا وبالغا بـفيروس كورونا، بينهم اثنان على الأقل بالمتحور “أوميكرون”.

ومن بين المصابين 15 طالبا تتراوح أعمارهم بين 8 و13 عاما، وموظف بمدرسة وأربعة آباء.

وتعود أول حالتي اصابة تم تأكيدهما في تيانجين لفتاة (10 سنوات) وامرأة (29 عاما) في مدرسة، وكلتاهما مصابة بـ”أوميكرون”.


وفي اختبار لاحق للمخالطين لهما تبين أن 18 آخرين جاءت نتيجة اختبارهم إيجابية، و767 جاءت نتيجة اختبارهم سلبية.

وسيتم اجراء اختبارات الفيروس لسكان المدينة على مدار يومين، حسبما ذكرت “الأسوشيتد برس”.

وعززت الصين استراتيجيتها بعدم التسامح مطلقا مع كوفيد-19 في الفترة التي تسبق دورة الألعاب الأولمبية الشتوية، التي ستفتتح في 4 فبراير في بكين، التي تقع على بعد 115 كيلومترا شمال غربي تيانجين ومتصلة بها بخط سكة حديد عالي السرعة يستغرق أقل من ساعة واحدة.

مقالات ذات صلة