بايدن يعلن حزمة عقوبات فورية على روسيا



شدد الرئيس الأميركي جو بايدن أن العالم متحد مع أوكرانيا، وتوعد بعقوبات قاسية، بعد إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتن عن استقلال “جمهوريتين انفصاليتين” في أوكرانيا، وأعلن قائمة العقوبات الأولى على روسيا.

وفي كلمة بشأن التطورات في أوكرانيا، أكد الرئيس الأميركي جو بايدن أن بوتن اتخذ منطق القوة للسيطرة على أراض أوكرانية.

وأكد أن “الغزو الروسي” ضد أوكرانيا يتطلب ردا حاسما من المجتمع الدولي، مشددا على أن بوتن بدأ بالفعل عملية الغزو على أوكرانيا.

قائمة العقوبات

وكشف بايدن عن حزمة العقوبات الأولى عقوبات على روسيا، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة ستفرض عقوبات على النخبة الروسية وعائلاتهم، مؤكدا أن الحزمة الأولى من العقوبات ضد روسيا تبدأ الآن، وأن الولايات المتحدة فرضت عقوبات قاسية على بنكين روسيين بالفعل.

وحذر بايدت موسكو: “روسيا ستدفع ثمنا باهظا إذا ما واصلت سلوكها”، مشيرا إلى أن العقوبات ستعزل روسيا عن المنظومة المالية الغربية.

وقال بايدن: “سنفرض عقوبات واسعة النطاق على الديون السيادية الروسية. وهذا يعني أنّنا نقطع الحكومة الروسية عن التمويل الغربي”.

وتشمل العقوبات حتى الآن،إلغاء العمل مع خط أنابيب الغاز “نورد ستريم 2” القادم من روسيا، وعقوبات الحظر الكاملة على بنك “VEB “، وعقوبات على البنك العسكري الروسي، وعقوبات على ديون روسيا السيادية.

ومن جانب آخر أكد مواصلة واشنطن تقديم المساعدات الدفاعية لأوكرانيا.

ومن الناحية العسكرية، قال بايدن إنه أعطى الضوء الأخضر لإعادة انتشار القوات الأميركية في دول البلطيق.

وأكد بايدن: “سندافع عن كل شبر من أراضي حلف شمال الأطلسي”.

مقالات ذات صلة