الكرملين يحذر من تداعيات فرض قيود على شراء النفط الروسي



حذر الكرملين من تداعيات فرض قيود على شراء النفط الروسي، وانه ستكون له عواقب وخيمة تقلب أسواق الطاقة العالمية.

وحول احتمال فرض قيود على صادرات النفط الروسي، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف “الموضوع نراقبه بعناية، بالطبع (قيود كهذه) يمكن أن تشوه إلى حد كبير أسواق الطاقة العالمية، لا يمكن إلا أن تكون لهذا الأمر عواقب وخيمة للغاية. نحن نراقب عن كثب تطور الوضع”.

وأشار المسؤول الروسي إلى أن الوضع في الاقتصاد الروسي استثنائي ويتطلب إجراء مشاورات يومية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وعن خروج الشركات الأجنبية من روسيا، أكد بيسكوف أن روسيا كانت وستظل دولة تسعى إلى إقامة علاقات متبادلة المنفعة مع الشركات الأجنبية قائلاً: “في مجال ما سننتظرهم كثيرا، في مجال آخر سننتظرهم أقل، لأن شركات من دول أخرى ستحل محل الشركات التي غادرت، هذه عملية اقتصادية عادية”.

وقبل نحو اسبوعين، أطلقت روسيا عملية عسكرية خاصة في أوكرانيا لحماية دونباس، وعقب ذلك فرضت الدول الغربية عقوبات على موسكو، وتزامن ذلك مع إعلان شركات أجنبية الخروج من السوق الروسية.

مقالات ذات صلة