روسيا وأوكرانيا توقعان غداً اتفاقاً حول تصدير الحبوب



 أعلنت الرئاسة التركية مساء اليوم الخميس أن روسيا وأوكرانيا ستوقعان بعد ظهر الجمعة في إسطنبول اتفاقاً حول تصدير الحبوب.

وأضافت الرئاسة أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إضافة إلى ممثلين لروسيا وأوكرانيا، سيشاركون في حفل التوقيع في قصر دولما بهجة في إسطنبول.

ومن شأن الاتفاق أن يتيح الإفراج عبر البحر الأسود عن الحبوب الأوكرانية العالقة بسبب الحرب مع تخفيف القيود عن تصدير الحبوب والأسمدة الروسية.

وكان وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو أعلن صباح الخميس أن التوصل إلى اتفاق بشأن تصدير الحبوب الأوكرانية “ممكنٌ في الأيام المقبلة”.

وأجرت روسيا وأوكرانيا محادثات بوساطة تركيا والأمم المتحدة حول هذا الموضوع الحاسم للأمن الغذائي العالمي في الأيام الأخيرة، في حين ترتفع أسعار الغذاء.

وقال أوميروف عضو الوفد الأوكراني للصحفيين إن “الصادرات ستتم من ثلاثة موانئ: أوديسا وبيفديني وتشورنومورسك. نأمل أن نتمكن في المستقبل من توسيع” الشحنات لتشمل أماكن أخرى.

وقال إن مجموعة مراقبة تابعة للأمم المتحدة ومقرها اسطنبول ستتكفل بأمن القوافل ولن يسمح للسفن الروسية بدخول المياه الأوكرانية في حال حصول الاتفاق، أضاف: “نحن لا نثق بهم حتى لو وقعوا اتفاقاً مع الأمم المتحدة”.

ونحو 25 مليون طن من الحبوب عالقة في الموانئ الأوكرانية، ومهددة من الأسطول الروسي والألغام البحرية التي زرعتها كييف لمنع هجوم بحري من قبل موسكو.

مقالات ذات صلة