نتنياهو: بن غفير سيكون وزيرا في حكومتي



صرح رئيس المعارضة ورئيس حزب الليكود بنيامين نتنياهو اليوم (الأحد) ، بأن رئيس حزب عوتسما يهوديت، عضو الكنيست إيتامار بن غفير سيصبح وزيرا في حكومته بحال نجح في تأليف حكومة بعد الانتخابات المقرر إجراؤها في إسرائيل في الأول من تشرين الثاني/ نوفمبر.

 وقال نتنياهو خلال المؤتمر السنوي للقناة 14 العبرية لدى سؤاله عما إذا كان إيتمار بن غفير سيكون وزيرًا في حكومة تحت قيادته، فأجاب: “بالتأكيد يمكنه ذلك، لكن الحقائب الرئيسية مثل الأمن والشؤون الخارجية والمالية ستكون في يد الليكود”.

ودعا رئيس حزب الحركة العربية للتغيير في إسرائيل، النائب أحمد الطيبي، الأسبوع الماضي إلى مقاطعة إسرائيل دوليًا بحال تم تعيين رئيس زعيم حزب “عوتسما يهوديت” وزيرا في الحكومة المنبثقة عن انتخابات 1 نوفمبر/تشرين الثاني”.

وأضاف الطيبي: “في وقت سابق من هذا الشهر، بعد نشر تقارير تفيد بأن العديد من المسؤولين الأمريكيين حذروا زعيم المعارضة بنيامين نتنياهو من شراكة مع بن غفير، خشية الإضرار بالعلاقات الدبلوماسية” وأضاف، إن “حكومة نتنياهو مع بن غفير هي “أسوأ شيء يمكن أن يحدث”.

وسُئل نتنياهو في مقابلة مع القناة “14” الإسرائيلية عن مزاعم حزب “الصهيونية الدينية” بقيادة بن غفير و بتسلئيل سموتريتش بأنه سيشكل حكومة مع غانتس.


وأجاب نتنياهو: “هذا هراء. إنه مجرد هراء. بيني غانتس يساري. لذلك هو ليس شريكا”، وأوضح أنه سيشكل حكومة فقط مع شركاء من اليمين.


وأضاف “إما حكومة لابيد غانتس ومنصور عباس والإخوان المسلمين والطيبي أو حكومة وطنية تحت قيادتي مع حزب ليكود كبير وجميع شركائنا”.

مقالات ذات صلة