الحاجه بيان محمد جاموس(ام نضال الزين )



بسم الله الرحمن الرحيم
”وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ اِذَا اَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ
قَالُواْ اِنَّا لِلّهِ وَاِنَّـا اِلَيْهِ رَاجِعونَ”
صدق الله العظيم
رثاء

في ذكرى مرور عامين على وفاة المرحومة بأذن الله
الحاجه
بيان محمد جاموس
(ام نضال الزين )
امي الحبيبة…
مر عام تلو عام ولم تنطفي فيه نيران الأحزان فها هو العام الثاني على رحيلك ولا زالت مرارته كأول عام..
امي الحبيبة…
هل يكفيكي بحر من الكلام وهل تستطيع وصفك الأقلام ، وهل يقدر العقل محو ذاكرته والنسيان
وهل يجروا القلب على اخراج من سكنت واستوطنت فيه من غير استئذان ، وهل سيتوقف
الحنين اليكي الذي يرمي بنا دوما كالسهام ، فكما قالوا يا امي لولا الصبر والسلوان لقتل الأنسان
ولفقد عقله واصيب بالهذيان..

أمي الحبيبة…
مريرة هي الحياة من دونك فذكرياتك هنا وهناك تلف المكان ، وصوتك لا زال يصدح في اذاننا
ونظراتك لا تفارق مخيلتنا ، فلا طعم ولا لون للحياة من دونك فمنذ رحلتي أصبحت الأيام متشابهة
وأصبحت الدموع رفيقة أيامنا واصبح قبرك مقصدنا ، فانتي أمنا التي رحلت أمام أعيننا وأنتي من كنتي رفيقة دربنا
و أمنا التي لا تشبهها أي أم والتي نفخر بأن ذكرها لا زال يلهج به كل من عرفها وناله نصيب من بشاشة وجهها وكرم أخلاقها وبياض يديها ..

أمي الحبيبة…
اختارك رب الأكوان وجعلك ان شاء الله شهيده غارقة في الرحمة والغفران ،
فهذا ما وعد به رب العالمين كل مبتل وكل من ذاق مرارة الأيام ، و أما نحن
فستبقي دائما معنا في أحلامنا و في واقعنا و في ذكرياتنا فهذا سر وجودنا وقوة استمرارنا..

رحمك الله يا امي وجمعنا بكي في جنات الرضوان ،، و أمد الله بعمر أبي و أدام عليه الصحة والعافية
فهو السد والسند الذي لا يوجد له مثيل في هذه الدنيا “”

ابنك المحب لكي دائما
نضال الزين ( ابو نائل ) وعائلته
وزوجك نائل الزين ( ابو نضال )
وأولادك وبناتك وأحفادك وكل محبينك إنا لله وإنا إليه راجعون

مقالات ذات صلة