الملابس غير المريحة تجعل المرأة أكثر جاذبية!

كشفت دراسة جديدة أن موضة ارتداء الملابس غير المريحة والتي تسبب شعوراً بعدم الراحة خلال النهار تجعل المرأة أكثر جاذبية.

وتوصلت نتائج الدراسة في مجلة “Sex Roles” أن ارتداء الكورسيه مثلاً مع الملابس اليومية تسبب شعور المرأة بعدم الراحة، حيث وجد الباحثون أن النساء على استعداد لارتداء المشدّ والكورسيه الضيق وغير المريح طوال اليوم لتبدو أكثر جاذبية ونحافة.

وأكدت النتائج أن النساء على استعداد أيضا لارتداء ملابس ضيقة تترك بقعا على جلدهن، أو تجعلهن يفقدن التركيز، أو حتى تمنعهن من التنفس بعمق، كما أن النساء أكثر عرضة لارتداء الأشياء التي تشتت انتباههن بشكل كبير، مثل الأحذية بكعب عالٍ، ومنها تلك لمسماة “كعب المسمار” والتي تتطلب منهن المشي بهدوء وتتعب الظهر والأقدام خلال اليوم.

وقالت مؤلفة الدراسة رينيه إنغلن، أستاذة علم النفس في جامعة نورث وسترن بالولايات المتحدة: “أعتقد أن هناك مقايضات. في بعض الأحيان، حيث يمكن للملابس غير المريحة أن تجعل المرأة تبدو أكثر جاذبية أو قوة.. وقد يكون من المفيد أن يُنظر إلى المرأة بهذه الطريقة في مكان العمل. ولكن إذا كانت ملابسها تحد من قدرتها على الحركة أو التنفس، أو التركيز، فهذه تكلفة عالية يجب دفعها لمجرد أن يُنظر إليها على أنها أكثر جاذبية”.

مقالات ذات صلة