جمعية الصداقة الفلسطينية الكندية تدعو المؤسسات الحقوقية الدولية الى إدانة السلوك الإسرائيلي بإعلانه ٦ مؤسسات حقوقية فلسطينية بأنها مؤسسات إرهابية وإصداره قرار بإغلاقها

طولكرم – منتصر العناني – تلفزيون الفجر دفاعاً عن القضية الفلسطينية ورفضا ولفظا ً لكل ممارسات الحكومة الإسرائيلية وإدناتها المتواصلة للفلسطينين والمؤسسات وخلال لقاء على تطبيق زوم، عقدت جمعية الصداقة الفلسطينية الكندية ومركز بيسان لقاءً موسعا مع مؤسسة كنديون من اجل العدالة والسلام في الشرق الاوسط، والذي شارك فيه نخبة من الحقوقيين وأعضاء من الجمعية وتم الاتفاق على عقد لقاء موسع يجمع العديد من المؤسسات والمنظمات الكندية والفلسطينية لإطلاق حملة مساندة للمؤسسات الفلسطينية وتعرية الاحتلال عالميا بانتهاجه سياسات تنتهك القانون الدولي وحقوق الإنسان وتناول اللقاء الهجمة الإسرائيلية وإغلاق مؤسسات عامله في قطاع حقوق الإنسان والدفاع عن الأسرى والمعتقلين السياسيين ،

وكشف وفضح ممارسات الاحتلال المتواصلة بحق مؤسساتنا العاملة ، وتم التطرق لتفعيل الضغط الدولي بهذا الإتجاه وتعدم السكوت عن ذلك كونه خرق لكل المواثيق الدولية والعالمية بحق المؤسسات ، وآفاق العمل المشترك مستقبلا الأوسط. تناول اللقاء الهجمة الإسرائيلية وإغلاق مؤسسات عامله في قطاع حقوق الإنسان والدفاع عن الإسرى والمعتقلين السياسيين ، وكشف ممارسات الاحتلال , وآفاق العمل المشترك مستقبلا، وفي نهاية اللقاء عبر مسؤول العلاقات الخارجية في الجمعية د. عبد الرحمن الكيلاني عن شكره الجزيل باسم المؤسسة لجميع أعضائها ولممثل مؤسسة كنديون من اجل العدالة والسلام في الشرق الأوسط السيد ثوماس وممثل مركز بيسان السيد أبي العابودي وتم الاتفاق على عقد هذا اللقاء الموسع في القريب العاجل , وتندرج هذه الإجتماعات والتي ستتوسع دائرتها خلال الأسابيع القادمة من أجل وقف ولجم اسرائيل عن عنجهيتها اتجاه مؤسساتنا التي تمزج القانون وتؤلفه بحسب عقليتها وكما يحلو لها في صورة إيقاع الضرر ووقف المؤسسات الحقوقية التي ترفض ذلك عن ممارسة حقها المشروع الذي يفضح ممارسات اسرائيل ..

مقالات ذات صلة